كم يستغرق من الوقت للتخلص من آثار إدمان الأفلام الإباحية

Published by: Yara Mohammed Ali    يونيو 07,2022

هناك العديد من أوجه التشابه بين إدمان الأفلام الإباحية وإدمان الكحول، فعندما تتوقف عن أيٍّ منهما؛ تبدأ أعراض الانسحاب غير المريحة في الظهور.

يُعد الانسحاب من إدمان المواد الإباحية أمرًا صعبًا، ولكن هناك بعض الحلول البسيطة، مثل العلاج النفسي وتغيير نمط الحياة والأدوية.

 

لا تتردد الآن في طلب الاستشارة النفسية من خبرائنا المعتمدين، إذ يُمكنك اختيار الخدمة التي تُناسبك سواء كانت خدمة الرسائل أو جلسات الفيديو، وتُتاح خدمات اسأل في 6 دول عربية مع خيارات دفع متعددة.

 

 

أولًا: كم يستغرق من الوقت للتخلص من آثار إدمان الأفلام الإباحية

 

هناك طريقتان مختلفتان للإجابة على سؤال؛ كم من الوقت يستغرق التعافي من إدمان المواد الإباحية، أولًا يستغرق الإقلاع ثانية واحدة فقط، ولكن أيضًا الإقلاع عن الإباحية يستغرق مدى الحياة.

يُمكن لأي شخص إنهاء المواد الإباحية بأسرع ما يُمكن من خلال إغلاق المتصفح، ففي كل مرة يختار شخص ما عدم النظر إلى المواد الإباحية؛ فإنه يتركها.

تقول مارني فيري، أخصائية علاج إدمان الجنس، أن التعافي يتعلق بممارسة طريقة جديدة للعيش، وليس مجرد تجنب ممارسة الإدمان، فهي عملية تستمر مدى الحياة، ولكن الشعور بالإنجاز بسبب قدرتك على إبعاد الإباحية عن حياتك؛ يُمكن أن يكون تجربة مذهلة.

 

ما المدة التي يحتاجها الجسم للتعافي من إدمان الإباحية

يؤكد المختصون أن الجسم يحتاج حوالي ثلاثة أشهر لاستعادة حيويته، إذ يعود هرمون الدوبامين إلى مستواه الطبيعي، مع ضرورة الحفاظ على نمط حياة صحي، والالتزام بنظام غذائي متوازن، وممارسة الرياضة.

 

ثانيًا: أعراض انسحاب إدمان الإباحية

عادةً ما تكون أعراض الانسحاب هي عكس ما تشعر به عندما تفعل السلوك الإدماني، على سبيل المثال إذا كنت تشعر بالنعاس أو الرضا أثناء أو بعد مشاهدة الإباحية، فإن الانسحاب منها سيجعلك تشعر بالقلق وقلة الراحة.

قد تظهر أيضًا بعض الأعراض الصحية والجسدية والنفسية المزعجة، مثل:

1-تهيج المزاج.

2-الأرق.

3-الشعور بالألم.

4-التوتر.

5-الرغبة الشديدة في المزيد من الإباحية.

8-التعب أكثر من المعتاد.

 

تعتمد مدة الانسحاب ومدى شدة الأعراض على عدة عوامل:

1-منذ متى وأنت تشاهد الأفلام الإباحية؟

2-كيف تُشاهد، عن طريق التلفاز أو مقاطع الفيديو أو المجلات؟

3-أنواع السلوك الجنسي الذي تُمارسه أثناء المشاهدة.

يُمكن لشخص واحد أن يُعاني من انسحاب إباحي لبضعة أيام، أما البعض الآخر يُعاني من أعراض شديدة تستمر لأسابيع.

 

ثالثًا: علاج الانسحاب من إدمان الأفلام الإباحية

تعد العديد من خيارات العلاج التي تعمل مع اضطراب تعاطي المخدرات؛ فعالة في علاج الإدمان الجنسي، لذا يُمكنك الاستفادة من أساليب العلاج، مثل:

1-العلاج السلوكي المعرفي CBT

يُساعدك على فهم كيفية ارتباط أفكارك ومشاعرك وسلوكياتك باستخدامك للمواد الإباحية.

2-العلاج النفسي الديناميكي

يهدف هذا النهج إلى فهم تأثير العقل اللاواعي على الجنس والعدوانية والعلاقات.

 

يُمكنك القيام بالخطوات التالية لتخفيف آثار الانسحاب وزيادة فرص الشفاء:

1-البحث عن الأشخاص الداعمين لك، إذ يُمكنهم توفير الإلهاء المطلوب للمساعدة في تحقيق أهدافك.

2-البقاء مشغولًا، إذ إن الملل والخمول هما أسوأ شيء لأعراض الانسحاب، لذا ضع روتينًا؛ كي تظل مشغولًا.

3-تغيير بيئتك، قد تحتاج إلى نقل جهاز الكمبيوتر الخاص بك، واستبدال هاتفك، وإضافة برامج حظر المواد الإباحية إلى أجهزتك.

4-الاعتناء بصحتك العقلية، إذ يُمكن أن يؤدي القلق والتوتر والاكتئاب إلى تفاقم تجربتك، لذا اطلب المساعدة المهنية لمعرفة السبب وعلاجه.

5-تغيير أفكارك، من خلال التفكير في أضرار المواد الإباحية والمشاكل التي تسببت بها في حياتك.

6-الاعتناء بصحتك الجسدية، من خلال تناول طعام صحي، وممارسة الكثير من التمارين، وتخصيص وقت كافٍ للنوم.

 

يُمكن أن تُساعدك الخطوات السابقة في الحفاظ على دفعة طبيعية للدوبامين في الدماغ، مما يُخفف من آثار الانسحاب من المواد الإباحية.

 

يُمكنك الآن طلب الاستشارة الطبية من أفضل المعالجين النفسيين، بشأن إدمان الأفلام الإباحية، من خلال حجز جلسة أونلاين بسرية تامة وبسعر مناسب، اضغط هنا لحجز الجلسة.